الداخلة : الأربعاء 22 أغسطس 2018 01:05



أضيف في 13 فبراير 2018 الساعة 14:10

الحسم في اعتقال السائقين المغاربة بسبب ''مخالفات السير''


الداخلة الرأي:متابعة

 

قال مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، حول الجدل الذي أثير حول تطبيق الإكراه البدني في مخالفات السير، بأنه "ما كان ينبغي أن يقع ذلك"، مضيفا أن هذا الأمر  "يعتبر خرقا للقانون، وقد وقع الخطأ وتم تداركه من قبل رئاسة النيابة العامة".


وحسم محمد عبد النباوي رئيس النيابة العامة في الإكراه البدني في مخالفات السير، حيث وجّه  الخميس الماضي، مذكرة للوكلاء العامين للملك لدى محاكم الاستئناف ووكلاء الملك لدى المحاكم الابتدائية بخصوص الموضوع.







واستنادا للمذكرة فإن عبد النباوي أمر الوكلاء العامين ووكلاء الملك بمراجعة كافة  أوامر الاعتقال الصادرة في ملفات الإكراه البدني المتعلقة بالغرامات للتأكد من سلوك المسطرة القانونية بشأنها،والحرص على استخلاص الغرامات في احترام للقانون.

 



أضف تعليقك على المادة
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا
موظفون كبار “يأكلون” أموال المبادرة
جلالة الملك يوجه خطابا ساميا إلى الأمة بمناسبة الذكرى الخامسة والستين لثورة الملك والشعب (1/2)
طقس حار مع تشكل سحب منخفضة اليوم الاثنين
ذكرى ثورة الملك والشعب.. جلالة الملك يصدر عفوه السامي على 450 شخصا من بينهم 22 محكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب
بمناسبة عيد الأضحى.. وزارة بوليف تمنح رخصا استثنائية للنقل بالحافلات
اعتقال المتورط في فضيحة ''الماستر مقابل المال''
طقس حار مع سحب غير مستقرة مرفوقة بزخات مطرية اليوم الأحد
الملك يترأس مجلساً للوزراء بتطوان و إكراهات قانون مالية 2019 على رأس الملفات المطروحة !
الأزمة تعدم أزيد من 8 آلاف مقاولة
الرباط تستعد لاستقبال الاحتفالات الملكية الخاصة بعيد الأضحى