الداخلة : الأحد 27 مايو 2018 08:10



أضيف في 13 فبراير 2018 الساعة 14:10

الحسم في اعتقال السائقين المغاربة بسبب ''مخالفات السير''


الداخلة الرأي:متابعة

 

قال مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، حول الجدل الذي أثير حول تطبيق الإكراه البدني في مخالفات السير، بأنه "ما كان ينبغي أن يقع ذلك"، مضيفا أن هذا الأمر  "يعتبر خرقا للقانون، وقد وقع الخطأ وتم تداركه من قبل رئاسة النيابة العامة".


وحسم محمد عبد النباوي رئيس النيابة العامة في الإكراه البدني في مخالفات السير، حيث وجّه  الخميس الماضي، مذكرة للوكلاء العامين للملك لدى محاكم الاستئناف ووكلاء الملك لدى المحاكم الابتدائية بخصوص الموضوع.







واستنادا للمذكرة فإن عبد النباوي أمر الوكلاء العامين ووكلاء الملك بمراجعة كافة  أوامر الاعتقال الصادرة في ملفات الإكراه البدني المتعلقة بالغرامات للتأكد من سلوك المسطرة القانونية بشأنها،والحرص على استخلاص الغرامات في احترام للقانون.

 



أضف تعليقك على المادة
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا
طقس السبت: أمطار خفيفة وزخات رعدية ببعض مناطق المملكة
جامعة غرف الصيد البحري تعزو الزيادة في أسعار السمك إلى المضاربة وتدعو إلى تحريك آليات المراقبة
طقس الخميس: أمطار وزوابع رملية في بعض مناطق المغرب
مالك فيسبوك يعتذر للبرلمان الأوروبي عن تسريب البيانات
تحذير للطلبة .. عقوبات سجنية لكل من يعرقل سير الامتحانات بالجامعات المغربية
توقعات أحوال الطقس لسادس أيام شهر رمضان المبارك
الملك محمد السادس يستقبل الأخوان زعيتر على مائدة الإفطار
بوليف يكشف حقيقة سحب رخص النقل ''الكريمات'' من أصحابها
تقرير أسود يكشف عن تورط مافيات في رفع أثمان السمك في شهر رمضان
المغرب دمر 300 لغم أرضي فالصحراء وعدد الضحايا فاق الألفين..