الداخلة : الأربعاء 19 سبتمبر 2018 03:49



أضيف في 6 أبريل 2018 الساعة 21:17

أجواء إعلان الحرب تخيم على المملكة


الداخلة الرأي:الأيام24

 

بعد سياسة ضبط النفس التي كان ينهجها المغرب منذ سنوات، من خلال اللجوء إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن لتقديم شكاوى ضد تحركات "البوليساريو" في المنطقة العازلة، التي تخضع لاتفاق وقف إطلاق النار لسنة 1991، يبدو أن صبر المغرب قد بلغ حدوده، هذه المرة، بعد أن خرق الانفصاليون الاتفاق مجددا عقب رصد تحركات لعناصر مسلحة فوق هذه المناطق، التي أرادها المغرب قبل ربع قرن أن تخضع لمراقبة قوات الأمم المتحدة "المينورسو" رغم أنها تابعة لسيادته، لفسح المجال أمام المفاوضات السياسية لحل النزاع المفتعل.







وتؤكد التطورات السياسية والدبلوماسية والعسكرية خلال هذا الأسبوع أن المغرب سيتجه نحو الحل العسكري لمنع أي محاولة لتغيير الواقع التاريخي والقانوني في المنطقة، خصوصا أن التحركات على مختلف الأصعدة منذ يوم الأحد تجعلنا نعيش الأجواء التي تسبق إعلان الحرب.


معطيات مثيرة تقرؤونها في عدد أسبوعية "الأيام" الموجود حاليا في الأكشاك:

 



أضف تعليقك على المادة
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا
ناصر بوريطة يتباحث بواشنطن مع أعضاء بارزين في مجلس الشيوخ الأمريكي
إطلاق رصاص لتوقيف أفراد عصابة إجرامية
رجال الحموشي يفككون شبكة إرهابية وإجرامية من 12 عضوا بطنجة والبيضاء
بوريطة يجري مباحثات بالبيت الأبيض مع جون بولتون
طقس الثلاثاء..أمطار بالأقاليم الجنوبية وهذه أبرز التوقعات!
اللائحة الكاملة للموشحين من رجال التعليم والطلبة والتلاميذ من قبل الملك محمد السادس
جلالة الملك يترأس حفل تقديم الحصيلة المرحلية والبرنامج التنفيذي في مجال دعم التمدرس وتنزيل إصلاح التربية والتكوين
الملك يستدعي رؤساء الجهات وحديث عن إعطاء نفس جديد للجهوية المتقدمة
وزير الداخلية يستنفر الجماعات الترابية
توقيف والي أمن ‘سكران’ تسبب في حادثة سير خطيرة !