الداخلة : الإثنين 22 يناير 2018 20:08



أضيف في 5 يناير 2017 الساعة 22:12

بنكيران يتأسف على خروج الاستقلال ويؤكد أغلبيته الحكومية الجديدة


الداخلة الرأي:متابعة

قال عبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة المعين إن "الحكومة تأخرت لأسباب معروفة،"لم يشر إليها، موضحا أن  مشاورات أمس، كانت أحسن وهو ينتظر رد أخنوش وامحند لعنصر الذي رجح أن يصله غدا .

وأضاف ابن كيران في كلمة مباشرة  قبل قليل عقب اجتماع للأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أنه "بعد تكسير بنية الأغلبية في بداية المشاورات ارتأينا العودة إلى صيغة الحكومة السابقة."
 
"وتأسف ابن كيران عن عدم إشراك الاستقلال في الحكومة، بسبب تصريحات شباط التي قال إنها "كانت قوية.

 وأكد ابن كيران ما سبق وأعلن عنه امحند لعنصر ونبيل بن عبد الله عن التشكيلة الجديدة التي ستتكون من حزب العدالة والتنمية وحزب التجمع الوطني للأحرار، وحزب التقدم والاشتراكية وحزب الحركة الشعبية إضافة إلى مستقلين.






ولم يدخل ابن كيران في تفاصيل المشاورات الماراتونية التي استمرت 3 أشهر ولا عن "البلوكاج" الحكومي.

وعن حزب الاستقلال كشف رئيس الحكومة في ذات الكلمة، أنه استقبل أحد القياديين من حزب الميزان، مبرزا أن العلاقة بين العدالة والتنمية والاستقلال مستمرة مستقبلا.

وتابع ابن كيران في السياق ذاته، أن الاستقلاليين كشفوا له " أنهم سيساندون الحكومة والأغلبية وهذا عمل يشكرون عليه، مؤكدا أن تقارب المرجعيات بين الحزبين  سيدفع العدالة والتنمية للحفاظ على علاقته بالاستقلال."

 



أضف تعليقك على المادة
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا
جلالة الملك يستقبل بالقصر الملكي بالدار البيضاء الوزراء الخمسة الجدد
الصحراء. كوهلر يدعو ''الأطراف المتنازعة'' إلى عقد اجتماعات منفصلة في برلين
حديث الصورة.. عناق حار بين مساهل وبوريطة يشعل مواقع التواصل
العثماني يرفض التمديد لنحو 200 موظف كبير
اجتماع وزراء الخارجية بالجزائر يشيد بدور جلالة الملك بصفته رئيسا للجنة القدس
أخنوش في زيارة لبروكسيل لتجديد اتفاقية الصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي
ليبريا تؤكد دعمها ترشيح المغرب لعضوية المجموعة الاقتصادية لغرب إفريقيا ''سيدياو''
أربع رصاصات لتوقيف جانح هدد المواطنين والشرطة بالسلاح الأبيض
زلزال الداخلية..لائحة أخرى ستطيح بعدد من رجال السلطة
الأعوام الثلاثة الماضية كانت الأعلى حرارة على الإطلاق