سنتين ونصف حبسا لزوج دبلوماسية أمريكية اغتصب خادمة مغربية

الداخلة : الأحد 23 أبريل 2017 16:55



أضيف في 8 يناير 2017 الساعة 11:20

سنتين ونصف حبسا لزوج دبلوماسية أمريكية اغتصب خادمة مغربية


الداخلة الرأي:متابعة

انتصر القضاء الأمريكي للخادمة المغربية في قضية الاعتداء عليها واستغلالها جنسيا من قبل زوج موظفة في سفارة واشنطن بالرباط، حيث قضت المحكمة الأمريكية بالحكم على زوج الدبلوماسية الأمريكية، التي كانت ضمن طاقم سفارة واشنطن بالرباط، بسنتين ونصف حبسا نافذا،إلى جانب وضع اسمه ضمن سجل المعتدين جنسيا بفرجينيا، وكذا تحميله جزءا من صائر الدعوى القضائية بقيمة 15 ألف دولار، وذلك حسب ما أوردته يومية ’’المساء’’ليوم أمس الجمعة.

وتعود تفاصيل القضية إلى سنة 2010، حين تعرضت خادمة مغر بيه للاستغلال الجنسي بمقر الإقامة الدبلوماسية التابعة للسفارة الأمريكية بالرباط، خلال الفترة الممتدة من سنة 2010 إلى غاية سنة 2013.






وحسب التفاصيل التي جاءت في مقال سابق بموقع وزارة العدل الأمريكية، التي استندت على تحقيقات قادها القضاء الأمريكي، فان لبيب شماس، زوج الدبلوماسية السابقة بسفارة واشنطن بالرباط والبالغ من العمر 65 عاما، اعترف بواقعة الاعتداء الجنسي على الخادمة المغربية، حيث اعتاد استغلالها جنسيا بمقر الإقامة الدبلوماسية  التي اعتادت على الاشتغال بها لمدة 16 سنة.

وتابع شماس، في اعترافاته، أن عملية الاعتداء والاستغلال الجنسي وقعت خلال  الفترة ما بين غشت 2010 وفبراير 2013، حين كان يعيش في الإقامة التابعة للسفارة الأمريكية بالرباط، مضيفا أنه أجبر الخادمة على القيام بممارسات جنسية شاذة، مهددا إياها بطردها وباقي الخدم من عملها.

 



أضف تعليقك على المادة
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا
فرنسا تنتخب رئيسها اليوم
الرباط-هافانا: جلالة الملك يمضي قدما بالمغرب بعيدا عن الحسابات الضيقة
المغرب بذل جهودا جبارة لتحقيق التنمية المستدامة بالأقاليم الجنوبية
الأتراك يوافقون على تعديل تاريخي للدستور
تقرير .. مليار شخص في العالم يشربون مياه ملوثة
ترامب يقيم مأدبة غذاء على شرف الملك محمد السادس
الملك محمد السادس يلتقي ترامب بميامي الأمريكية
تقرير بريطاني يصنف المغرب استثناء مغاربيا في العنف والإرهاب
الولايات المتحدة تجدد دعمها للمقترح المغربي بالصحراء
نبذة عن المبعوث الأممي الجديد إلى الصحراء